جنيفر لوبيز الوجه الإعلانيّ لـGuess

الخميس 30 تشرين ثاني 2017
fb fb fb
amalady.com

إختارت العلامة التّجاريّة العالميّة Guess النّجمة الأميركيّة جنيفر لوبيز، البالغة من العمر 48 عامًا، وجهًا إعلانيًّا جديدًا لها، لتكون الوجه الأكبر سنًّا في تاريخ العلامة.

وفي التّفاصيل أنّ جنيفر لوبيز ستمثّل Guess في الحملة الإعلانيّة لموسم ربيع 2018. أمّا في عام 2012، فقد انضمّت كلوديا شيفر (41 عامًا آنذاك) إلى العلامة للاحتفال بالذّكرى السّنويّة الثّلاثين. ومنذ ذلك الحين وبشكل عامّ، كانت   Guessتختار معظم وجوهها الإعلانيّة من النّجوم الشّباب.

البصمة الكبيرة

في الإطار نفسه، تركت فيرساتشي بصمة كبيرة في تاريخ الفاشن في الآونة الأخيرة، من خلال جمع عارضات أزياء من الزّمن الماضي، مثل كارلا بروني ساركوزي، كلوديا شيفر، نعومي كامبل، سيندي كروفورد، وهيلينا كريستنسن، للمشاركة في عرض أزياء ربيع 2018.

علاوة على ذلك، قامت هيلموت لانغ بالأمر نفسه في الموسم الماضي. هذا بالإضافة إلى العلامة التّجاريّة زارا الّتي كسرت الجليد مع حملتها Timeless الّتي أظهرت عارضات أزياء رائعات يتجاوز عمرهنّ الأربعين عامًا. لذلك، قرّرت Guessالانضمام إلى هذه الحركة الّتي تتخطّى معيار العمر.

حماس جنيفر لوبيز

في هذا الصّدد، يخبر مؤسّس علامة  Guess بول مارسيانو سبب الاختيار الجديد: "أن تكون جنيفر لوبيز فتاة Guess هو حلم بالفعل! في الواقع، جنيفر هي فنّانة بارزة، مبدعة وحسّيّة، كما أنّها لا تزال تؤثّر على جمهور واسع بفضل توسّع نفوذها. وتحتفل هذه الحملة بفكرة أنّ المرأة تزداد جمالًا وموهبةً من خلال اكتساب الخبرة في الحياة".

في المقابل، كانت لوبيز متحمّسة بالقدر نفسه لتصبح وجه  Guessالإعلانيّ، معربةً عن حبّها للعلامة منذ وقت طويل، وفرحتها الكبيرة في الانضمام إلى عائلة Guess.  

وفي إطار الحملة الإعلانيّة الجديدة، انتشرت صورة للوبيز وهي ترتدي شورتًا مثيرًا منمّقًا، وقميصًا أبيض معقودًا من الأمام، وحزامًا جلديًّا عريضًا مع حذاء أنيق ذي كعب عالٍ، في جوّ من الحنين.