تاريخ الفستان الأسود القصير

السبت 12 آب 2017
fb fb fb
amalady.com

 

وفقًا لما يقوله كلّ اختصاصيّي المظهر الخارجيّ ومستشاري اللّوك، ينبغي أن تقتني كلّ امرأة في العالم فستانًا أسود قصيرًا في خزانتها.

 

وعلى مرّ السّنين، أصبح الفستان الأسود القصير مرادفًا للأناقة والأسلوب الرّاقي، وتعبيرًا حقيقيًّا عن الأناقة الاستثنائيّة الّتي لا يستطيع أن يؤمّنها أيّ تصميم آخر.

حاليًّا، يتّخذ هذا الثّوب أشكالًا عديدة، ويتوفّر بأنماط مختلفة وفقًا لرؤية المصمّم ونظرة الزّبون ورأي السّوق التّجاريّة واتّجاهات الموضة.

ولطالما قدّرت النّساء قيمة هذا اللّباس ومفهومه، فرأينا أشهر النّساء يرتدينه خلال مناسبات مختلفة. على سبيل المثال، طبعت كوكو شانيل تاريخ الموضة عام 1926 حين صمّمت فستانًا أسود قصيرًا، ونشرت صوره في مجلّة American Vogue. ونسّقت شانيل أكسسوارات باللّؤلؤ الأبيض مع هذا الفستان.

كذلك، تُعتبر المغنّية الفرنسيّة الشّهيرة إديث بياف شخصًا مهمًّا آخر جعل من الثّوب الأسود أيقونة في عالم الموضة. في الواقع، أطلق النّاس عليها لقب "العصفور الأسود الصّغير"بسبب حبّها للفساتين السّوداء الأنيقة، خصوصًا خلال حفلاتها الفنّيّة واجتماعاتها المهنيّة.

علاوة على ذلك، طبعت أودري هابورن تاريخ هذا الفستان حين ارتدته من تصميم جيفينشي، حينما أدّت دور Holly Golightlyفي المشهد الافتتاحي من Breakfast at Tiffany’s. ولقد تمّ الاحتفاظ باللّباس في المحفوظات الخاصّة لجيفينشي.

أمّا الأميرة ديانا فقد ارتدت "لباس الثّأر" الأسود الذي أصبح منتشرًا في كلّ أنحاء العالم. ففي عام 1994، حضرت اللّيدي دي حفلة Vanity Fair، بعد ساعات قليلة من اعتراف زوجها تشارلز بإقامة علاقة مع كاميلا باركر باولز.

Tags: فاشن