إكتشفيه من نبرة صوته

الاثنين 16 تشرين ثاني 2015

إكتشفيه من نبرة صوته

قراءة نبرة الصّوت هي حيلة يجدر بك ان تتقنيها لأخد الحيطة والحذر ممن هم  حولك.

 

إليك أنواع نبرات الصّوت ومعانيها:

 

- من يتحدّث بصوت مرتفع هو أقرب لأن يكون شخصا ضعيف الشخصية وغير واثق بنفسه. وهذا دليل على أنه يخبئ وراء نبرة صوته المرتفعة عدد هائل من الكذبات.

 

- لبعض الأفراد صوت حدّ ومنخفض في آن معًا. وغالبًا ما يولدون بصوتهم هذا. فيُخفض الرّجل صوته عمدًا في معظم الأوقات ليفصح لك عن قوّته وحدّيته. ولكن، احذري، لأن هذه الطّريقة باتت معروفٌ عن انها حيلة لإخفاء كذبه وقلّة ثقته بنفسه.

 

- من يقصد أن يتكلّم بهدوء وخجل، غالبًا ما يُطلب منه أن يرفع صوته لأنه شخص خجول ولا يعتبر نفسه مهمّ بنظر الآخرين. ولكن إحذري غضبه لأنه في حال غضب واحتدَّ، لانفجر كبركان اشتعل بنار العصبيّة!

 

-  يعمل من يتكلّم بصوت مرتفع على لفت الأنظار كما لفت الانتباه. فهو يفرض نفسه بالقوّة من خلال نبرة صوته المزعجة، علمًا ان محاولته هذه دائمًا تبيت بالفشل.

 

- أما عن الرجل الذي يسعل وهو يتكلّم، فاصغي جيدًا لأن وراء سعلته هذه كذبة لا محدودة بما انه يفرز الجسم عادة هرمونات يسبّبها الكذب، فتتحسّس منطقة الحلق، ما يؤدّي إلى السّعال.

 

- من يتكلّم بنبرة تهجميّة هو أقرب لأن يكون شخص يتمتّع بغيرة كبيرة تجاهك.

 

- ومن يتكلّم بنبرة روتينية هو شخص مكتئب وحزين صاحب حديث مملّ وبعيدًا كلّ البعد عن التعبيرعن المشاعر.

 

- ان الأفراد الذين يكلّمون دائمًا بصوت مرح وفرح هم أناس يجدر بك ان تتجنّبي مصادقتهم لأنهم يومًا ما سيُوَظِّفون كلامك لمحاربتك.

 

- ومن يتكلّم بنرة شديدة البطء هو شخص أنانيّ لا يهتمّ إلاّ بنفسه ويعتبر أنك مجبرة على التركيز لفهم أقواله واستعابها.

 

تعلّمي قراءة نبرة الصّوت لتكتشفي شخصيّة من هم حولك، فتكشفين كذباتهم وتلاعبهم!