برنامج الفعاليّات الأوّل في اللّوفر أبوظبي

من قبل : رودين ابي خليلالخميس 01 شباط 2018

برنامج الفعاليّات الأوّل في اللّوفر أبوظبي

أعلن متحف اللّوفر أبوظبي افتتاح برنامج فعاليّاته الأوّل لموسم 2018 برقصة من فرقة القصر الملكيّ في يوجياكارتا الإندونيسيّة في الشّهر الجاري.

في 2 و 3 فبراير الجاري، تؤدّي فرقة القصر الملكيّ في يوجياكارتا الإندونيسيّة رقصة أنيقة بطيئة الخطى والّتي تجمع بين اللّمسات الهنديّة والإسلاميّة والإندونيسيّة العائد تاريخها إلى القرن السّابع.

مزيج الثّقافات في رقصة الفرقة

في هذا الصّدد، يُعدّ قصر يوجياكارتا القلب الثّقافيّ للمدينة. من جيل إلى جيل، كان سلاطين يوجياكارتا مسؤولين عن الحفاظ على الإرث الفنّيّ والثّقافيّ ونقله إلى الأجيال المقبلة. كما تشارك الأسرة الملكيّة بأكملها في الحفاظ على هذه الفنون.

برنامج منوّع وشامل

إلى جانب العرض الرّاقص من الفرقة الاندونيسيّة، يشمل البرنامج الأوّل من نوعه عرض الدّمى الكوريّة الّذي يتوجّه إلى الأطفال والأسر من 15 إلى 17 مارس، بالإضافة إلى عزف الباخ المنفرد للفنّانة سونيا وايدر-أثرتون، وعرض الرّاقصة شانتالا شيفالينغابا في 30 و31 مارس.  

تلي ذلك حفلة غنائيّة من من سوايامبو في 5 و6 أبريل المقبل وعرض راقص من فيا سوفياتون من جنوب أفريقيا من 19 إلى 21 من الشّهر نفسه، كما يُختتم البرنامج بحفلة "غرام وانتقام" الموسيقيّة الشّعبيّة في 2 و3 مايو 2018.

إكتشاف القيم العالميّة للمتحف

في أعقاب مجموعة متنوّعة من العروض والمحادثات لآلاف الزّوّار خلال أسبوع افتتاح فعاليّات اللّوفر أبوظبي 2018، سيتيح البرنامج للزّوّار اكتشاف القيم والموضوعات العالميّة الّتي يدعمها المتحف من خلال العروض الثّقافيّة وورش العمل والجولات الجديدة الّتي ينظّمها المتحف.

ويتناغم هذا الخطّ من النّشاطات مع التّشكيلات الفنّيّة الدّائمة والمعارض الخاصّة الّتي يستضيفها المتحف، ويحتفي بالفنون التّقليديّة والمعاصرة من جميع أنحاء العالم.

محادثات شيّقة ضمن برنامج الفعاليّات

في سياق متّصل، تستمرّ سلسلة من المحادثات الجارية في قاعة المتحف بمناقشة في 21 فبراير عن شعر الشّيخ زايد بن سلطان آل نهيان الرّاحل المتعلّق بالحضارة الإنسانيّة والسّلام كجزء من احتفالات عام زايد (2018).

كما يقدّم المتحف جولة جديدة مستوحاة من دولة الإمارات العربيّة المتّحدة والّتي تبدأ بعمل فنّيّ لجوسيبي بينوني الّذي يعكس بصمة الشّيخ زايد في مركزه، ويختتم من خلال استكشاف الأعمال الفنّيّة الإماراتيّة المعروضة.

في 18 أبريل، سيقدّم اللّوفر أبوظبي "ريادة الحداثة: حوار مع إبراهيم الصّلاحي"، بإدارة مديرة برامج متحف جوجنهايم أبوظبي ميساء القاسمي.

لمزيد من المعلومات حول الجولات وورش العمل وتذاكر السّفر للاستفادة من البرنامج، يرجى زيارة الموقع الالكترونيّ www.louvreabudhabi.ae.