دبي أوبرا تستضيف فرقة آلفين إيلي

من قبل : رودين ابي خليلالخميس 15 شباط 2018

دبي أوبرا تستضيف فرقة آلفين إيلي

توسّع دبي أوبرا برنامجها المخصّص للرّقص من خلال استضافة سلسلة من عروض فرقة الرّقص الحديثة الأسطوريّة "مسرح آلفين إيلي للرّقص الأميركيّ".

ستؤدّي الفرقة عروضها لخمس مرّات من 4 إلى 6 أكتوبر المقبل. أمّا بالنّسبة إلى التّذاكر فيبدأ سعرها من 250 درهم إماراتيّ، وستكون متاحة على شبّاك تذاكر الأوبرا وفي فيرجين ميغاستورز.

زيارة أولى إلى دبي

في حين أنّها الزّيارة الأولى للشّركة إلى دبي، إلّا أنّها قد أنجزت بالفعل حفلات راقصة مذهلة في 71 بلدًا مختلفًا في كلّ أنحاء العالم.

وستشمل عروضها المنتظَرة أعمال منوّعة لآلفين إيلي، بما في ذلك الرّقصة الحديثة Revelationsالّتي كسحت المشهد الرّاقص للفرقة والّتي شاهدها عدد ضخم من الأشخاص.

ثقة بأداء الفرقة

يقول المدير الفنّيّ للفرقة روبرت باتل: "بالطّبع سيلمس أداء إيلي الملهم قلوب الجماهير وعقولها مهما تنوّعت خلفيّاتها، وستكون تجربة رائعة لا مثيل لها".

ويضيف: "على خطى مؤسّسنا الأسطوريّ آلفين إيلي، نتطلّع إلى طبع المكان الجديد دبي أوبرا بأوّل ظهور لنا فيها، ونريده أن يكون ظهورًا لا ينسى أبدًا".

أمّا المدير التّنفيذيّ لدار الأوبرا في دبي جاسبر هوب فعبّر عن ثقته بأداء الفرقة: "ليس لديّ أيّ شك في أنّ مسرح آلفين إيلي سيبهر دبي بأعماله الّتي تثير الدّهشة والاهتمام والتّركيز الكامل".

تاريخ مشرّف للفرقة

عام 1958، أسّس النّاشط ومصمِّم الرّقص الأميركيّ آلفين إيلي "مسرح آلفين إيلي للرّقص الأميركيّ" في مدينة نيويورك، واكتسبت الشّركة سمعة واسعة الانتشار باعتبارها إحدى مسارح الرّقص الأكثر إثارة في العالم كلّه.

كما أنّ مسرح آلفين إيلي روّج للرّقص الحديث ونال شهرة واسعة إذ إنّ مؤسّسه أحدث انقلابًا في مشاركة الأميركييّن الأفارقة في حفلات الرّقص خلال القرن العشرين.