ليندسي لوهان وجدت سلامها الدّاخلي في دبي

من قبل : رودين ابي خليلالثلاثاء 05 حزيران 2018

ليندسي لوهان وجدت سلامها الدّاخلي في دبي

تحبّ النجمة الأميركيّة ليندسي لوهان حياتها الجديدة في دبي، وهي تؤكّد أنّها وجدت راحتها وسلامها الدّاخليّ في هذه الإمارة.

وتحتاج لوهان إلى هذه الفترة من الرّاحة بعد أن أمضت وقتًا طويلًا من حياتها تحت الأضواء وعلى شاشات السّينما وغلافات المجلّات.

مشاريع مستقبليّة


تنوي ليندسي لوهان شراء جزيرتين صناعيّتين على ساحل دبي، وهما جزيرتَي لبنان وتايلاند، وهي تريد أن تنفّذ مشاريع تنمويّة. كما أنّها تسعى إلى تجديد النّادي الشّاطئي وتشييد فندق فاخر ومطعم حديث وكبائن شاطئيّة.

في هذا الإطار، من المتوقَّع أن تفتتح النّجمة الهولووديّة النّادي الشّاطئيّ في جزيرة لبنان في وقت لاحق من هذا العام.

هدوء وانتعاش


توجّهت ليندسي إلى دبي لأنّها مكان خالٍ من المصوّرين الباباراتزي، فكان الانتقال بمثابة بداية جديدة لها. هذا بالإضافة إلى أنّها تستطيع الاطّلاع على الأحداث الجارية في العالم من دون الاضطرار للدّخول في تفاصيل سخيفة.

كذلك، تعيش النّجمة الأميركيّة حالة من الانتعاش الفنّيّ إذ إنّها ستصوّر أكثر من فيلم خلال العام المبقل، منها Confinement، هذا بالإضافة إلى إطلاق مجموعة من منتجات الجمال الّتي تحمل اسمها.

الاهتمام بالأديان واللّغات


تعتبر ليندسي أنّ اعتناقها الدّين الإسلاميّ هو بمثابة رحلة خاصّة مليئة بالسّلام، مشيرةً إلى أنّها لا تزال مهتمّة بكلّ الأديان، كونها إنسانة روحانيّة.

وتجدر الإشارة إلى أنّها تدرس حاليًّا اللّغة العربّية بالإضافة إلى الرّوسيّة، وتعلّم نفسها بنفسها، مع العلم أنّها ستخضع لدورات تدريبيّة في وقت لاحق.