أبو ظبي تستقبل أغلى لوحة في العالم

من قبل : رودين ابي خليلالاثنين 02 تموز 2018

أبو ظبي تستقبل أغلى لوحة في العالم

ستُعرض أغلى لوحة في العالم بعنوان "سلفاتور موندي"  للرّسّام الشّهير ليوناردو دا فينشي المبدع قريبًا في متحف لوفر في أبو ظبي وذلك في 18 سبتمبر.

إن كنت من عشّاق الفنّ والإبداع، ستكونين إذًا على موعد مع متحف لوفر أبو ظبي في الخريف المقبل.

تاريخ وجمال


في الواقع، تعود هذه القطعة الفنّيّة إلى النّهضة الإيطاليّة عام 1500 ميلاديّ. وقد تمّ بيعها في مزاد كريستي عام 2017 مقابل 450.3 مليون دولار أميركيّ، ممّا يجعلها أغلى لوحة تمّ بيعها على الإطلاق.  

وبالنّظر إلى جمال لوحة دا فينشي، وصفها رئيس دائرة الثّقافة والسّياحة في أبو ظبي محمد خليفة المبارك بأنّها "هديّتنا للعالم".

هذا بالإضافة إلى أنّ لوحة "سلفاتور موندي" تسلّط الضّوء على دور أبو ظبي في شأن تعزيز رسالة الإنفتاح والتّقدّم.

تقدّم لأبو ظبي


تعطي هذه اللّوحة لسكّان الإمارة وزوّارها فرصة للانخراط في عالم الفنّ. أمّا الوقوف أمامها فهو بحدّ ذاته امتياز لأنّها شهادة على إبداع أحد أهمّ الفنّانين في تاريخنا الحديث.

محمد خليفة المبارك اعتبر أيضًا أنّ وجود لوحة دا فينشي في متحف لوفر يشكّل صفحة جديدة مليئة بالتّقدّم الاجتماعيّ والثّقافيّ في كتاب أبو ظبي.

في السّياق عينه، علّق وكيل وزارة الثّقافة والسّياحة في أبو ظبي سيف سعيد غباش على الخبر قائلًا: " ما زالت سالفاتور موندي، منذ أكثر من 500 عام حتّى اليوم، تحتفظ بحضور رائع وإحساس غامض يميّز أعمال ليوناردو".

وأضاف: "سنتمكّن من خلال متحف لوفر احترام الإرث الإبداعيّ، ومشاركة هذا العمل الفنيّ الرّائع مع العالم، وإلهام جيل جديد من القادة الثّقافيّين والمفكّرين".