الامتنان على وسائل التّواصل الاجتماعيّ

من قبل : رودين ابي خليلالأحد 22 تموز 2018

الامتنان على وسائل التّواصل الاجتماعيّ

غالبًا ما تؤدّي ممارسة الامتنان تجاه الآخرين إلى خلق بيئة ودّيّة فيها الكثير من الاحترام والصّداقة والتّقدير، الأمر الّذي يحسّن العلاقات بين النّاس.

بيد أنّ الأوقات ليست كلّها مناسبة للتّعبير عن الامتنان، ولوسائل التّواصل الاجتماعيّ خصوصيّات ومميّزات تؤثّر على هذا الأمر.  

في ما يلي ثلاث طرق لممارسة الامتنان على الشبكات الاجتماعية - وطريقتين لعدم القيام بذلك.

كتابة رسائل الامتنان للأصدقاء المقرّبين


أسهل طريقة للبدء في ممارسة الامتنان على وسائل التّواصل الاجتماعيّ هي من خلال كتابة رسائل الامتنان القصيرة للأشخاص المقرّبين.

خذي لحظة لتدوين أسماء ثلاثة أشخاص تشعرين معهم بالرّاحة. إلى جانب كلّ إسم، أكتبي شيئًا واحدًا على الأقلّ عن إحدى الحسنات.  

مشاركة قائمة الامتنان مع الأصدقاء


لتكثيف ممارسة الامتنان الخاصّة بوسائل التّواصل الاجتماعيّ، شاركي قائمة الامتنان مع الأصدقاء. فهذه الفكرة تؤدي إلى تعزيز التّواصل الإيجابيّ بين الكلّ.

على سبيل المثال، أخبري زملاءك أنّك ممتنّة لتمضية المساء مع أهلك وللحصول على دعوة لحضور إحدى المسرحيّات مثلًا.

تحديد ثلاثة أمور إيجابيّة


في نهاية كلّ أسبوع، حدّدي ثلاثة أمور أساسيّة إيجابيّة ودوّنيها على هاتفك الذّكيّ. بهذه الطّريقة، تتمكّنين من تذكّر الرّوح الإيجابيّة عندما تواجهين التّوتّر على وسائل التّواصل الاجتماعيّ.

وبعد أسابيع عدّة، حاولي أنّ تعيدي النّظر إلى كلّ تلك الأمور، ممّا يسمح لك بالتّركيز على العلاقات السّليمة مع الأصدقاء الإفتراضيّين بدلًا من المشاكل.